نقلا عن BeAmman

هادا الفيديو عملوه طالبات في الجامعة الأردنية عن التحرش الجنسي داخل الجامعة، هل وصّل الصورة الحقيقية؟ ومع إنه مشروع طلابي تم فصل الدكتورة رلى قواس من منصبها بسبب كونه “يسيء لسمعة الجامعة”. هل سمعة الجامعة أهم من مشاعر البنات اللي بيتعرضوا يوميا لهذه المضايقات والتحرّشات؟ هل سنبقى دوما نلوم “الضحية” لأنها “مش لابسة، مش محترمة، طالعة من دارها، بتحكي مع شباب، إلخ إلخ من الأعذار”. بدل التركيز على فداحة المشكلة يتم التركيز على سمعة الجامعة وشكلنا قدام الأجانب والعالم “المتحضر”. هل تم إختزالنا كشعب بكوننا “واجهة وفاترينة” لازم دايما تكون ملمّعة؟

Advertisements

Tags:

Leave a Message

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: